الثلاثاء, 12 شباط/فبراير 2019 09:51

إقليم مراكش ينظم الملتقى الدعوي الثاني الخاص برجال و نساء التعليم

نظمت بفضل الله وتوفيقه، اللجنة الدعوية لحركة التوحيد و لإصلاح بإقليم مراكش الملتقى الدعوي الإقليمي الثاني لرجال ونساء التعليم يوم الأحد 4 جمادى الثانية 1440 الموافق ل 10 فبراير 2019 ، وذلك تنزيلا لما جاء في برنامجها السنوي لهذا الموسم .

حضر هذا الملتقى ما يزيد على ستين من الأطر التربوية، من مدرسين وإداريين ومفتشين بمؤسسات تعليمية من أربع نيابات إقليمية، مراكش وشيشاوة والحوز وقلعة السراغنة، ولولا  الكثير من الاعتذارات لبلغ العدد ضعف ذلك .   

image003

كان برنامج الملتقى حافلا بمواده حيث تضمن ما يلي :

1 – الافتتاح بالقرآن الكريم وكلمة ترحيبية من المسؤول الدعوي ذ م المصطفي العلوي الصوصي (مشرف ومسير )، ثم كلمة ذ عبد الإله بلكناوي مسؤول الحركة بالإقليم .

2- قراءة في الشعار .

3 – المحور الرئيسي، قدم العرض ذ المفتش السيد نور الدين كويحيى بعنران " التربية الإيجابية ".

4 – فترة المناقشة ، وكانت حافلة بمداخلات قيمة تجاوزت 12 مداخلة، وكان التعقيب من طرف السيد المحاضر وكذلك السيد هاجير التقي مسؤول بالنيابة الإقليمي بمركش .

5 – الورشات، بعد استراحة شاي انطلقت أشغال خمس ورشات تناولت خمس محاور هامة جدا وأطرها أساتذة أكفاء.

- ضعف الاستقامة التربوية وعلاقة ذلك بالهدر المدرسي .

- التربية الأسرية والنجاح المدرسي .

- ترسيخ قيم الاستقامة من خلال النوادي المدرسية  .

- أهمية القراءة في المجال التربوي

- علاقة الأستاذ بالتلميذ إلى أين ؟

image004

6 - قراءة التقارير والتوصيات .

الختام بالصلاة ثم وجبة الغذاء.

مولاي مصطفى العلوي