الخميس, 07 شباط/فبراير 2019 11:44

إقليم مراكش ينظم الملتقى الإقليمي للأطر الشبابية دورة الكفاءة

تحت  شعار" اجعلني على خزائن الأرض إني حفيظ عليم"، نظم قسم الشباب لإقليم مراكش يوم  الأحد 3 فبراير 2019 الملتقى الإقليمي للأطر الشبابية في  دورة الكفاءة، وقد افتتح الملتقى بكلمة للأستاذة فاطمة العزوني مسؤولة قسم الشباب ذكرت فيها بأهداف الملتقى وأهميته ودوره إلى جانب غيره من الملتقيات التكوينية في تأهيل الأطر الشبابية للانخراط في الإصلاح باعتباره مجالا للعمل للمستقبل ومجالا للبناء والصبر والاحتساب.

تضمن برنامج الملتقى مائدة مستديرة تحت عنوان "عملنا الشبابي وتحديات الممارسة : نحو مقاربة عملية وواقعية"، أطرها كل من الأستاذ بدر فرغلي مسؤول قسم الشباب السابق الذي تناول واقع الشباب اليوم من خلال التطرق إلى خصوصياته وحاجياته والمخاطر المحدقة به،  فيما تطرق الأستاذ حسن عادل مسؤول ملف التربية في الإقليم إلى المحور الثاني وعنوانه "من أجل تأطير فاعل"، وخرجت المائدة المستديرة بخلاصات من بينها التأكيد على أهمية  الانطلاق من المرجعية الإسلامية  للبناء والتربية وتحصين الجانب العقدي والفكري للشباب من كل انزياح، إلى جانب التفاعل إيجابيا مع تحديات وإكراهات تربية الجيل بالتركيز على التجديد في الخطاب والوسائل.

IMG 20190206 WA0011

وشهدت أشغال الملتقى ورشات تفاعلية، همت الأولى المنتديات التربوية أطرتها الأستاذة  نفيسة بندية نائبة مسؤول المنطقة، وتناولت الثانية العمل المؤسساتي أطرها الأستاذ العياشي المنصوري، وأخيرا ورشة المجالس التربوية، وتخللت فقرات الملتقى فواصل وتكريمات قبل أن يختم بالدعاء الصالح.

مريم غمير